الموسوي يطالب بالتحقيق في عدم الدقة والجدية بعمل هيئة النزاهة ومعاقبة المقصرين

طالب النائب عن تحالف سائرون جواد الموسوي رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بتشكيل لجنة تحقيقية لمتابعة عمل هيئة النزاهة، متهماً الهيئة بعدم التعامل بجدية مع ملفات الفساد ولجنة التحقيقات التابعة لها بالانتقائية.

وقال الموسوي في مؤتمر صحفي داخل مجلس النواب ان “هناك انتقائية وتسويف ومماطلة في التعامل مع الملفات المرفوعة الى هيئة النزاهة”، مشيراً الى إرساله “واحد وعشرون كتاباً بملفات فساد دون ورود اي اجوبة حول تلك الملفات او التحقيق فيها”، لافتاً الى انه ارسل كتب استفسار عن أسباب عدم الرد عليها.

وبين الموسوي انه استلم رداً من الهيئة على كتاب رفعه اليها يتضمن استفساراً عن أسباب عدم الرد على الكتب السابقة المتضمنة لملفات وشبهات فساد وان الهيئة زعمت في ردها عدم استلام ١٠ كتب من اصل ٢١ كتاب مرفوع اليها على مدى الاشهر الستة الماضية.

وأشار الموسوي الى “ان ادعاء النزاهة عدم وصول الكتب اليها غير صحيح”، مبرزاً كتباً ادعت الهيئة عدم استلامها، رغم انه استلم ردوداً حولها وتابع إجراءتها، متهماً الهيئة بعدم معرفة عملها وانها لا تصلح لاعتماد رئيس الوزراء والبرلمان والشعب عليها في محاربة الفساد.

وخاطب الموسوي رئيس الوزراء “عليه ان يشكل لجنة تحقيقية لدراسة اجوبة الهيئة ومعاقبة المقصرين ومحاسبتهم كونهم لا يعرفون واجبهم وعملهم غير دقيق”، مطالباً بتحويلها الى “هيئة جديدة لان الحالية غير قادرة على ممارسة عملها”.

اضافة رد